الإســــــــــلام في الجــــــــــــزائــــــــر
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو ا معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو ا وترغب في الانضمام الي اسرة منتدى الإسلام في الجزائــر
سنتشرف بتسجيلك و رؤيتك لبعض الأقسام و الروابط المحجوبة عن الزوار
شكرا
ادارة المنتدى


لا تقل رمضان كريم!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

اذهب الى الأسفل

عاجل لا تقل رمضان كريم!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

مُساهمة من طرف islem في الأربعاء أغسطس 19, 2009 1:10 pm

اخوتاه::

لقد اقترب شهر " كريم " وموسم " عظيم " ، يعظم الله فيه الأجر ويجزل المواهب , ويفتح أبواب الخير فيه لكل راغب , شهر الخيرات والبركات , شهر المنح والهبات ,

{ شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ }

, شهر " محفوف " بالرحمة والمغفرة والعتق من النار, أوله رحمة وأوسطه مغفرة وآخره عتق من النار ، اشتهرت بفضله الأخبار ، وتواترت فيه الآثار ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « إذا جاء رمضان فُتِّحت أبواب الجنة وغُلِّقت أبواب النار وصُفِّدت الشياطين » (متفق عليه) ، وإنما تفتح أبواب الجنة في هذا الشهر لكثرة الأعمال الصالحة وترغيبا للعاملين ، وتغلق أبواب النار لقلة المعاصي من أهل الإيمان ، وتصفد الشياطين فتُغَلُّ فلا يخلصون إلى ما يخلصون إليه في غيره .

وقد جرت العاده دائما في التهاني بقدوم هذا الشهر الكريم ان نقول لبعضنا البعض((رمضان كريم!!!!))

عندما يحدث مشاكل او مشاجرات نقول للمتشاجرين مهدئين لهم ((رمضان كريم!!!!!))

دائما علي لسان اغلب المسلمين هذه الكلمه (( رمضان كريم !!!!!!!!)



فهل هذه الكلمه صحيحه؟؟؟؟؟؟؟

تعالوا لنتعرف.



سئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين ـ رحمه الله تعالى ـ: حينما يقع الصائم في معصية من المعاصي وينهى عنها يقول:

«رمضان كريم»

فما حكم هذه الكلمة؟ وما حكم هذا التصرف؟

الجواب::::::

فأجاب فضيلته بقوله: حكم ذلك أن هذه الكلمة «رمضان كريم» غير صحيحة،

وإنما يقال: «رمضان مبارك» وما أشبه ذلك،

لأن رمضان ليس هو الذي يعطي حتى يكون كريماً، وإنما الله تعالى هو الذي وضع فيه الفضل، وجعله شهراً فاضلاً، ووقتاً لأداء ركن من أركان الإسلام، وكأن هذا القائل يظن أنه لشرف الزمان يجوز فيه فعل المعاصي، وهذا خلاف ما قاله أهل العلم بأن السيئات تعظم في الزمان والمكان الفاضل، عكس ما يتصوره هذا القائل،

وقالوا: يجب على الإنسان أن يتقي الله عز وجل في كل وقت وفي كل مكان، لاسيما في الأوقات الفاضلة والأماكن الفاضلة، وقد قال الله عز وجل:

{ياأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ }

فالحكمة من فرض الصوم تقوى الله عز وجل بفعل أوامره واجتناب نواهيه، وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «من لم يدع قول الزور، والعمل به، والجهل، فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه» فالصيام عبادة لله، وتربية للنفس وصيانة لها عن محارم الله، وليس كما قال هذا الجاهل: إن هذا الشهر لشرفه وبركته يسوغ فيه فعل المعاصي.

islem
مشرف أخبار المنتخب الوطني
مشرف أخبار المنتخب الوطني

البلد : algeria
عدد المساهمات : 37
11/08/2009
العمر : 29
الموقع : www.islamdz.lolbb.com
العمل/الترفيه : architecte

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى